إحالة شقيق بطرس غالي وآخرين للجنايات فى اتهامهم بتهريب 21 ألف قطعة أثرية 

 

أمر النائب العام بإحالة شقيق بطرس غالي ، وزير مالية مبارك، ومتهمين آخرين فى قضية تهريب الآثار إلى إيطاليا للمحاكمة الجنائية، وذلك في ختام التحقيقات التي أجرتها النيابة العامة بشأن ضبط السلطات الإيطالية في ميناء ساليرنو حاوية دبلوماسية إيطالية قادمة من ميناء الإسكندرية تحتوي على 21855 قطعة أثرية تنتمي جميعها للحضارة المصرية بعصورها التاريخية المتعاقبة.

كما أمر النائب العام بسرعة ضبط وإحضار القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر (هارب) وإدراجه على النشرة الدولية الحمراء وقوائم ترقب الوصول.

تفاصيل حبس شقيق بطرس غالي

وفى وقت سابق أمرت النيابة العامة، حبس بطرس رؤوف بطرس غالي، شقيق وزير المالية الأسبق، يوسف بطرس غالي، 4 أيام على ذمة التحقيقات، في قضية تهريب الآثار.

وكانت النيابة العامة بدأت تحقيقاتها فى قضية تهريب الآثار المصرية إلى دولة إيطاليا، وهى الواقعة التى أثارت جدل واسع بين الرأى العام المصرى، ليس فى تهريب الآثار، ولكن فى الكمية الهائلة التى تم إخراجها من مصر فى حاوية تخص دبلوماسيين، بعدما كشفت السلطات الإيطالية عنها.

تفاصيل إعادة الآثار

وكانت جمهورية مصر العربية استردت القطع الأثرية جميعًا أوائل يوليو 2018 عقب اتصالات مباشرة بين النائب العام المصري والسلطات القضائية الإيطالية المختصة، وبناءً على طلب المساعدة القانونية المرسل من النيابة العامة المصرية للنيابة العامة بساليرنو الإيطالية.

وذكر بيان صادر عن مكتب النائب العام اليوم الثلاثاء، أن التحقيقات أسفرت عن أن الإيطالي الجنسية لاديسلاف أوتكر سكاكال القنصل الفخري السابق لدولة إيطاليا بالأقصر هو من قام بتهريب القطع الأثرية المضبوطة داخل حاوية دبلوماسية بالاتفاق مع مسئول شركة الشحن والتغليف، وذلك بغرض الاتجار بها، وكان ذلك بمساعدة آخرين مصريين الجنسية، تم ضبطهم وحبسهم احتياطياً على ذمة القضية.

وأمرت النيابة العامة بتفتيش مسكن المتهم الإيطالي بالقاهرة، فتم ضبط العديد من القطع والمقتنيات الأثرية المنتمية للحضارة المصرية، كما تم ضبط قطع أثرية أخرى كان يحوزها داخل خزينة استأجرها بأحد البنوك الخاصة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *