رست في مرفأ بيروت البارجة الاميركية uss ramage ،وعليها قائد الاسطول الخامس في الجيش الاميركي الادميرال miroy بالاضافة لعدد كبير من النواب والوزراء ممثلين لمختلف الكتل النيابية باستثناء حزب الله ومن بينهم وزيرا الدفاع والداخلية .
وأعلن الادميرال miroy في حفل الاستقبال ، ان البارجة شهدت مناورة بحرية مع الجيش اللبناني العام الفائت،هدفت لتأمين التجارة البحرية وحماية البنى التحتية.
من جهتها، أوضحت السفيرة الاميركية في لبنان اليزابيت ان وجود البارجة العسكرية في لبنان رسالة سياسية ، مؤكدة عمق الشراكة بين الولايات المتحدة ولبنان .
وقالت:” اما الشراكة مع القوات المسلحة اللبنانية فلا تقتصر على المساعدات التي تقدمها واشنطن ووجود البارجة يترجم المدى الذي بلغته هذه العلاقة اضف الى تدريب آلاف الضباط اللبنانيين مع الجيش الاميركي” .
واضافت ريتشارد :”ان العلاقة مع لبنان لا تقتصر على التعاون العسكري فنحن ملتزمون مساعدة السعب اللبناني خلال هذه الفترة الاقتصادية العصيبة وندعم المؤسسات اللبنانية التي تدافع عن سيادة لبنان اما بالنسبة لملف المشتقات النفطية الذي يخص اكثر من دولة في المنطقة والذي نأمل ان ينضم اليه لبنان قريبا فان الامن البحري سوف يصبح اشد اهمية”.