وصف النائب في كتلة “حزب” البرلمانية علي فياض قرار الخزانة الأمريكية فرض عقوبات على نائبين ومسؤول أمني من الحزب بأنه “يهين الشعب اللبناني بأكمله” وليس الحزب فقط.

وطالب فياض في حديث لقناة “أم تي في” اليوم الثلاثاء، الحكومة ومجلس النواب بإصدار موقف رسمي يدين العقوبات الأمريكية بحق المسؤولين الثلاثة المنتمين للحزب، وفق ما نشرته القناة على موقعها الإلكتروني.

وتعليقا على سؤال صحفيين حول موقفه من العقوبات أثناء دخوله البرلمان، اكتفى النائب عن “حزب الله” أمين شري الذي شملته العقوبات بـ “ابتسامة” فقط.

ولأول مرة أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية اليوم في قائمتها للعقوبات نوابا من “حزب الله”، وهم رئيس كتلة “حزب الله” في البرلمان اللبناني النائب محمد رعد، والنائب أمين شري، ورئيس وحدة الارتباط والتنسيق بالحزب وفيق صفا.

واتهمت واشنطن أعضاء الحزب المستهدفين بـ”استغلال المناصب السياسية لتسهيل عمل أجندة حزب الله الخبيثة ودعم إيران”.

ونشرت الخزانة صورة تظهر النائب شري إلى جانب قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، مشيرة إلى أن هذه الصورة “تؤكد عدم وجود أي فارق بين النشاطات السياسية والعسكرية لحزب الله”.

وكتب وزير المالية اللبناني علي حسن خليل معاون رئيس البرلمان نبيه بري، حليف حزب الله، في تغريدة على “تويتر، منددا بالعقوبات: “العقوبات تعني كل اللبنانيين وإن كان عنوانها حزب الله”.

وتابع “الإجراءات التي اتخذها لبنان والقوانين التي صدرت بشهادة الجهات الدولية تجعل هذه العقوبات لا مبرر لها”.