قرابة منتصف ليل الأربعاء الخميس سمع صوت اطلاق عند مفرق ببدة عبرا – الضيعة شرق مدينة صيدا تبعه بعد دقائق اطلاق رشقات نارية كثيفة داخل احياء عبرا الجديدة ، حيث تبين لاحقا ان سيارة لم يمتثل سائقها والتوقف على حاجز الجيش اللبناني قرب مفرق بلدة عبرا بسبب خوفه من الاعتقال لوضعه زجاج حاجب للرؤية بدون ترخيص قانوني، فطاردته قوة من الجيش الى داخل احياء عبرا الجديدة حيث اوقف سيارته قرب احد محلات السوبرماركت وترجل منها محاولاً الفرار فاطلقت القوة المطاردة النار باتجاهه حيث اصيب في يده ونقل على الأثر الى مركز لبيب الطبي وتم توقيفه . وعلم ان اسمه شفيق الرواس من مواليد العام 2000 ، وأنه لا توجد اية خلفيات امنية لمحاولة فراره.