قد لا يتم التوصل الى خسارة الوزن رغم ممارسة التمارين الرياضية واتباع نظام غذائي صحي. ويرتبط هذا الأمر ببعض السلوكيات والعادات الصباحية غير المتوقعة.

ومن تلك العادات النوم لوقت طويل. فقد أشار تحقيق نشرت نتائجه في دورية PLOS One أن النوم لأكثر من 10 ساعات يومياً قد يساهم في زيادة مؤشر كتلة الجسم. ولهذا من الطبيعي أن ينصح الاختصاصيون بالنوم لمدة تراوح بين 7 و9 ساعات لا أكثر ولا أقل.

كذلك أشارت دراسة أخرى نشرت نتائجها في الدورية نفسها إلى أن من مسببات زيادة الوزن الاستيقاظ في الصباح من دون فتح الستائر والنوافذ للسماح بدخول الضوء الطبيعي.

والسبب أن ذلك الضوء يساعد الجسم على الاستيقاظ ويحفز عملية الأيض. ويكفي لهذا التعرض له لمدة 20 إلى 30 دقيقة.

كذلك وجد باحثون من الأكاديمية الأميركية لطب النوم أن الأشخاص الذين لا ينامون في أسرة مرتبة سابقاً هم الأكثر عرضة لزيادة الوزن. وأفادوا بأن الارتب يساعد على النوم الهانئ الذي يعتبر مفتاح الرشاقة.

ومن الأسباب غير المتوقعة لاكتساب الوزن عدم مراقبته وخصوصاً في الصباح بحسب ما جاء في تقرير أصدره باحثون من جامعة كورنويل الأميركية.

ومنها ايضاً إهمال وحبة الفطور التي يجب أن تحتوي على 600 سعرة حرارية وعلى البروتينات والكربوهيدرات والقليل من السكّر.