تسبب ظهور الفنانتين المغربيتين، نسرين الراضي ولبنى الزبال، في مهرجان كان السينمائي، أمس الاثنين، وهما يتبادلان القبلات في إشعال جدل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهرت كل من الراضي وأزبال على السجادة الحمراء في مهرجان كان السينمائي قبل عرض فيلم “آدم” اللتين تلعبان بطولته، حيث تبادلت الفنانتان قبلة بطريقة مثيرة.

​​يذكر أن مهرجان كان السينمائي افتتح نسخته الـ72، يوم 14 مايو/ أيار، على ساحل الريفييرا الفرنسية، حيث تعمل لجنة التحكيم لمدة 12 يومًا على تقييم 21 فيلمًا من مختلف البلدان.

ولا يُخفى عن المهرجان أجمل الإطلالات التي ظهرت فيها نجوم السينما والتلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي من مختلف البلاد، ويستمر الحدث في الفترة من 14 إلى 25 مايو/ أيار.