في إجراء هو الأول من نوعه في السعودية، وجه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان، النائب العام الشيخ سعود بن عبد الله المعجب، بتنظيم زيارات للسجون.

وأكد النائب العام الشيخ سعود بن عبد الله المعجب، أن السجون والإصلاحيات في المملكة أصبحت مكانا لإصلاح الفرد أكثر من أنها مكان لتأديبه، ودعمه ليعود عنصرا فعالا في مجتمعه، بحسبما نقلته صحيفة “الرياض”.

وأشار المعجب إلى العزيمة الجادة التي جعلت السجون تتخطى العديد من التحديات لتصبح ما هي عليه اليوم، وذلك في ضوء متابعة ولاة الأمر.

وبين الشيخ سعود بن عبد الله المعجب أن هذه الزيارة جاءت بتوجيه من الملك سلمان وولي العهد، لتفقد أحوال النزلاء، والوقوف على احتياجاتهم، لافتا إلى أن الزيارات ستشمل كافة سجون المناطق قريبا.

وصرح النائب العام السعودي بأن ما شاهده ولمسه من النزلاء، ما هو إلا بوادر الخير من حزمة البرامج التأهيلية والإصلاحية التي تقوم بها السجون.

كما أفاد بمناقشة ملف العقوبات البديلة مع مدير عام السجون ومع عدد من الجهات المعنية، بالإضافة إلى وزارة العدل، حيث سترى النتائج النور في أقرب وقت ممكن.