تحدث الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك في مقابلة مع الإعلامية الكويتية فجر السعيد، ولذلك للمرة الأول من تخليه عن الحكم في فبراير/شباط 2011.

ونشرت السعيد تغريدات، عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، وذكرت فيها أن مبارك كشف لها أسرارا وخفايا الغزو العراقي للكويت”.

وأضافت أنه تحدث عن “عواقب صفقة القرن، ومعلومات عن حرب السادس من أكتوبر وإستعادة سيناء، بالإضافة إلى تأثير الدور الأميركي والروسي في الشرق الأوسط”.
وأكد مبارك، وفقا للسعيد، قائلا: “قلت لشيمون بيريز إنتوا عايزين تخشوا الجامعة العربية؟..ابعد عن الكلام ده..الجامعة العربية دي بيت العرب”.
وأضاف: “قلت لكلينتون بكل وضوح مفيش زعيم عربي يقدر يتنازل عن القدس.ومحاولة فرض حلول غير عادلة في قضية الشرق الأوسط بسبب اختلال موازين القوي لن تجعل أي سلام أو تعاون دائم بل قد تنفجر الأوضاع في أي وقت”.
وكانت الإعلامية الكويتية فجر السعيد، أعلنت في وقت سابق، اليوم الأربعاء، عن تمكنها من إجراء مقابلة مع الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك، الذي احتفل قبل أيام بعيد ميلاده الـ91.

ونشرت الإعلامية الكويتية عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي صورة علقت عليها: “قريبا فجر السعيد تقابل الرئيس حسني مبارك”، ولم تكشف عن تفاصيل ما جرى خلال لقائها مع مبارك.