لقد مر عامان ونصف منذ ان قدمت النجمة انجلينا جولي طلبًا للطلاق من النجم براد بيت.

وبالتزامن مع مواصلة الزوجين المنفصلين القيام بالتفاصيل القانونية لطلاقهما، كشفت The Sun يوم الخميس ان “جولي” تحن الى براد بيت وانها تغيرت وتريد ان تعود إليه وإحياء الزواج من جديد بعد اكثر من عامين على الخلاف بينهما على خلفية التفاصيل القانونية لطلاقهما.

ووفقاً للمصدر فإن “جولي” علقت العمل بمفاوضات الطلاق مع “بيت” على أمل التوصل الى اصلاح ما تم كسره وأنها تريد أن يعودا كعائلة من جديد.

وأشار المصدر ان هذا التطور الذي برز مؤخراً يجعل مفاوضات الطلاق صعبة.

وانفصل الزوجان في ايلول عام 2016، بعد نحو عامين من الزواج، حيث أشارت جولي في دعوى الطلاق حينئذ إلى “خلافات لا يمكن تسويتها”.

ولدى الزوجان ستة أبناء، منهم ثلاثة بالتبني وثلاثة أبناء بيولوجيين، وتتراوح أعمارهم بين 10 إلى 17 عاما.

وبعد أن أعلنت جولي عن انفصالهما، انخرط الاثنان في نزاع قضائي بشأن حضانة الأطفال، تضمن خضوع بيت للتحقيق، في مزاعم ارتكابه انتهاكات بحق الأطفال، بعد أن فقد أعصابه أمام بعض منهم، لكنه بُرأ من تلك التهم لاحقا.