تداول بعض وسائل الإعلام المحلية خبراً يتعلق بتعرّض دورية تابعة للجيش اللبناني لإطلاق نار في محلة المطربة – الهرمل عند الحدود اللبنانية السورية.
يهمّ قيادة الجيش أن تنفي صحة هذه المعلومات، وتوضح أن إطلاق النار قد تمّ من داخل الأراضي السورية وفي الهواء، بالتزامن مع مرور الدورية.
كما تدعو هذه القيادة وسائل الإعلام إلى توخّي الدقة في تناول أية معلومات تتعلّق بالمؤسسة العسكرية، والعودة إليها للتثبّت من صحة هذه المعلومات قبل نشرها.