أثارت بطلة “العشق الممنوع” بيرين سات جدلاً واسعاً خلال الساعات الماضية بعد انتشار العديد من الأخبار حول انفصالها عن زوجها المطرب التركي كينان دوغلو؛ خاصة بعد حذفها لصور زفافهما عن إنستقرام ما عدا صورتين تجمعها به إحداهما على البحر والأخرى في عيد ميلادها السابق؛ وهو ما جعل الجمهور يتساءل عن حقيقة انفصال الثنائي التركي الشهير.

شائعة متكرّرة
رغم علاقة الحب القوية التي تجمع الثنائي، تتردّد شائعة انفصالهما كل فترة، وأخيراً عادت الشائعة إلى الساحة مرة أخرى، خاصة بعد التعليق الذي نشرته بيرين عبر صفحتها على الإنستقرام ليلة عيد ميلادها قبل أيام؛ حيث وصفت ذلك اليوم بأسوأ عيد ميلاد في حياتها، لتحذف بعدها صور زفافها كلها.
فتناقلت التقارير الصحافية التركية أن هناك خلافاً قوياً بين الثنائي، فيما رفضت بيرين التعليق على هذه الأخبار.
أما كينان، فنشر على الفور صورة تجمعهما عبر صفحته الرسمية على إنستقرام، كما ردّ على هذه الأخبار قائلاً: “لا أعلم لماذا كل هذه الشائعات؟” مشدداً على أن علاقتهما قوية للغاية ولا وجود لأيّ خلافات بينهما مع العلم بأن كينان لم يحتفل بعيد ميلاد زوجته عبر صفحته على الإنستقرام للمرة الأولى منذ زواجهما.

حلم لم يكتمل
إلى ذلك، ردّد بعض المقربين من الطرفين في تصريحات الصحف التركية أن سبب خلافهما من قبل بيرين سات خاصة بعد فشلها في تحقيق حلمها بالأمومة وتعرّضها لحالة نفسية سيئة خلال الفترة الماضية.