انتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي صور لطفل يدعى هادي حيث تبيّن أنه وصل الى مدرسته في مدينة طرابلس وهو معنّف.

وقد ظهر في الصور علامات الضرب على وجه الطفل.

وبحسب المعلومات إن والد الطفل هو من قام بضربه فيما سارعت المدرسة الى توجيه نداء عاجل للقوى الامنية بالتحرك فوراً من اجل الطفل