أعلنت العلاقات العامة في قيادة الحرس الثوري الإيراني، التعرف على رفات خمسة من الجنود الإيرانيين المفقودين في سوريا.

وذكرت الدائرة التابعة للحرس الثوري الإيراني في بيان: “من خلال الجهود المستمرة لفريق البحث عن رفات القتلى التابعين لفيلق القدس، تم اكتشاف جثامين خمسة من العسكريين الإيرانيين، الذين قتلوا خلال أداء مهامهم الاستشارية في سوريا”.

وأضح البيان أنه، بعد إجراء اختبار الحمض النووي (DNA) تم التعرف على هوية الجنود الخمسة، مشيرا إلى أن القتلى من سكان محافظات طهران ومازندران وقزوين وسمنان، وسيشيعون الأسبوع القادم في تلك المحافظات.