بقرة “عاشقة للحياة” تلوذ بالفرار وتتسبب في تعطيل حركة المرور لفترة زمنية معينة. هذا ما كشفت عنه تقارير صحفية حديثة. البقرة كانت في طريقها إلى المسلخ، لكنها حاولت إنقاذ نفسها لينتهي بها المطاف بشكل مغاير تماماً.يبدو أن بقرة أحست بقرب نهايتها، فقررت تغيير الأمور على طريقها الخاصة. البقرة، التي كانت في طريقها إلى مسلخ بقرية “توركنفلد” في ولاية بافاريا الألمانية، استطاعت الفرار صباح الاثنين (25 فبراير/ شباط 2019)، حسب ما أورد موقع صحيفة “تاغستسايتونج” الألمانية.

وأوضح الموقع أن البقرة هربت ثم قفزت من فوق سياج بالقرب من منطقة يمر منها القطار، مضيفاً أنها فقدت أعصابها بشكل كامل، إذ لم يستطع أي شخص الاقتراب منها أو اعتراض طريقها.

وأفاد موقع “ميركور” الألماني أن حركة المرور توقفت جزئياً لفترة، وأن الشرطة لم تجد حلاً آخر سوى إطلاق النار على البقرة ووضع حد لحياتها، حيث تستعين الشرطة في هذه الحالات بأشخاص مدربين على القيام بهذه المهمة، فضلاً عن سلاح خاص.

وتابع نفس المصدر أن حركة المرور عادت بعد هذا الحادث إلى وضعها الطبيعي. يشار إلى أنه في نهاية السنة الماضية، دخلت شابة عشرينية إلى مزرعة للأبقار في ولاية “تورنغن” وأطلقت سراح 200 بقرة. وبعد عملية بحث موسعة، تمكنت الشرطة من إلقاء القبض على الفتاة، الذي تبين فيما بعد أنها كانت تحت تأثير المخدرات، فيما تم استرجاع جميع الأبقار في وقت لاحق، وفق ما ذكر موقع مجلة “شتيرن” الألمانية.